لإعداد قاعدة بيانات بالخريجين

”الهجرة” تجتمع باللجنة التنسيقية لمؤتمر ”مصر بداية الطريق” 

”الهجرة” تجتمع باللجنة التنسيقية لمؤتمر ”مصر بداية الطريق” 
2019-06-22 19:53:21


استقبلت وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، أعضاء اللجنة التنسيقية لمبادرة "مصر بداية الطريق" من كافة الجهات المعنية، وزارة الهجرة والأزهر الشريف والجامعات المشاركة، بالإضافة إلى ممثلين من وزارة الدفاع، وذلك بهدف بحث سبل وآليات تفعيل المبادرة التي تهدف إلى التواصل مع قادة الفكر والسياسة حول العالم من خريجي الجامعات المصرية، لإقامة احتفالية دولية تشارك فيها هذه الشخصيات السياسية والفكرية رفيعة المستوى، تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، وذلك تأكيدًا على الدور العلمي والثقافي البارز لمصر.

واستعرض أعضاء اللجنة خلال اللقاء الأسماء المقترح مشاركتها، والمعايير الخاصة بالسادة الذين سيتم دعوتهم للاحتفالية، وما يجب  لبدء تفعيل المبادرة، وإعداد قاعدة بيانات خاصة بالسادة خريجي الجامعات المصرية، من المسئولين رفيعي الشأن والوزراء من الدول الإفريقية والدول العربية وكذلك الدول الآسيوية، وذلك لإثراء العلاقات مع هذه الدول.

ومن جانبها، شكرا الوزيرة أعضاء اللجنة التنسيقية، على جهدهم وعملهم من أجل إخراج هذه المناسبة بالشكل الذي يليق، مشيرة إلى أن مبادرة "مصر بداية الطريق" ورعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي لها فرصة جيدة لإبراز القوة الناعمة لمصر بالخارج، فخريجي الأزهر والجامعات المصرية من الوافدين، هم القوة الناعمة للدولة المصرية بجانب أيضًا الجاليات المصرية بالخارج.

وأكدت وزيرة الهجرة أن تلك المبادرة خطوة مهمة لتعزيز الدور الثقافي لمصر في العالم، وستمكنها من بناء قوة فكرية ناعمة من خريجي جامعاتها حول العالم، مبينًا أن الأزهر لن يدخر وسعًا لإنجاح هذه المبادرة من خلال خبرته الطويلة في تعليم الطلاب الوافدين والتواصل معهم بعد تخرجهم من خلال المنظمة العالمية لخريجي الأزهر، مضيفة أن الأزهر الشريف له النصيب الأكبر من السادة المسئولين بحكوماتهم الذين تعلموا على أيدي الأساتذة الأزهريين، لافتة إلى أن الاحتفالية من المقرر أن يتم تنظيمها في نهاية عام 2019 الذي أعلنه السيد الرئيس عامًا للتعليم، ليكون أفضل ختام لعام التعليم بمصر.

ورحبت وزيرة الهجرة بكل الأفكار التي تم طرحها، مشيرة إلى أن من أهم المحاور التي تسعى الوزارة لتحقيقها من خلال هذا المؤتمر هو الترويج لما قدمته مصر من تطوير بملف التعليم، إضافة لدور رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي، مؤكدة أنه من المقرر أن يتم تنظيم رحلات ميدانية لضيوف هذا المؤتمر إلى المشروعات التنموية، ليروا على أرض الواقع ما الذي تسعى مصر لتحقيقه، وهو ما قد يشجع المستثمرين الأجانب على استثمار أموالهم في هذه المشروعات.

أُضيفت في: 22 يونيو (حزيران) 2019 الموافق 18 شوال 1440
منذ: 5 شهور, 13 أيام, 33 دقائق, 19 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

25693
الأخبار
آخر تحديثات
مقالات
الأكثر قراءة