"الهجرة"أعادت الطيور المهاجرة الي حضن الوطن الأم .. حصاد 2018

”مصر تستطيع بالتعليم وأبناء النيل”..”احياء الجذور ”..”اتكلم مصري”.. ”أمان ” والإسكان الإجتماعي..الأهم  

”مصر تستطيع بالتعليم وأبناء النيل”..”احياء الجذور ”..”اتكلم مصري”.. ”أمان ” والإسكان الإجتماعي..الأهم  
2018-12-26 16:41:53

                            

  • قاعدة بيانات لربطهم بوطنهم واشراكهم في خطط التنمية "2030"
  • جولات مكوكية للحفاظ علي حقوق وقيمة المصري بالخارج.

 

حققت وزارة الدولة للهجرة والمصريين في الخارج انجازات عديدة في 2018, من ابرزها اطلاق حملة لمكافحة الهجرة غير الشرعية والملتقى الدولي ‏لفنون ذوي القدرات ‏الخاصة "أولادنا", طرح شهادة أمان للمصريين العاملين بالخارج, وتكوين لوبي للرد على الشائعات, وتخصيص وحدات للمصريين بالخارج في الإسكان الاجتماعي, ومبادرة"إحياء الجذور", و"اتكلم مصري", وإطلاق أول منصة إلكترونية لشباب المصريين في الخارج, "مصر تستطيع بالتعليم", لربط الطيور المهاجرة بوطنهم الأم واشراكهم في خطط التنمية المستدامة 2030, إضافة الي الجولات المكوكية للدفاع عن المصريين في اية مشاكل أو أزمات يتعرضون لها.   

 

 

 

شهد عام 2018 العديد من الإنجازات والتى حققتها وزارة الهجرة وشئون المصريين بالخارج, حيث ساهمت بشكل مكثف في حث المصريين المقيمين بالخارج على المشاركة في الانتخابات الرئاسية، وتجلى ذلك في عدة جولات لوزيرة الهجرة السفيرة نبيلة مكرم زارت خلالها عدة دول حول العالم، علاوة على إنشاء غرفة عمليات للوزارة خلال أيام التصويت لمتابعة مجريات الأمور أولا بأول والتواصل مع الناخبين بالخارج وتلقي استفساراتهم وشكاواهم والعمل على حلها, كما قامت بالتنسيق مع الهيئة الوطنية للانتخابات للتعريف باجراءات وأماكن التصويت وحل المشاكل التي واجهتهم من خلال غرفة عمليات للوزارة.

 

واستكمالاً لرحلة العمل على ربط الطيور المهاجرة بوطنهم واستقطاب العقول النيرة من خبرائنا وعلمائنا بالخارج في إطار سلسلة مؤتمرات "مصر تستطيع"، عقدت النسخة الثالثة في فبراير 2018 بمدينة الأقصر تحت عنوان "مصر تستطيع بأبناء النيل" بمشاركة 23 عالمًا من علماء مصر في الخارج من أصحاب الإنجازات والخبرات في مجالات الزراعة والري وإدارة الموارد المائية، وقد أثمر هذا المؤتمر عن عدة توصيات ونتائج بناءة بما يخدم خطط التنمية التي تنتهجها الدولة المصرية.

 

وانطلاقًا من المسئولية المجتمعية لـ" الهجرة" وتنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية بدعم الفئات الأكثر احتياجًا، ‏تم إطلاق عدة حملات لجمع تبرعات مادية وعينية لمصلحة مستشفيات أبوالريش للأطفال، ومستشفى بهية للاكتشاف المبكر وعلاج ‏سرطان السيدات ‏بالمجان، وإطلاق مبادرة "أصدقاء مستشفى الأورمان من الخبراء المصريين في الخارج" ‏بالأقصر على هامش افتتاح أكبر مؤتمر طبي لعلاج الأورام "الطيور المهاجرة"، فضلاً عن إطلاق مبادرة "مصر المنصورة" لدعم مركز الكلى والمسالك البولية بالمنصورة والترويج له عالميًا.

إطلاق الملتقى الدولي ‏لفنون ذوي القدرات ‏الخاصة "أولادنا"، تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وذلك في إطار حرص الوزارة على المشاركة ورعاية مثل هذه الفعاليات الفنية والثقافية الهامة ‏الخاصة بأبنائنا من ‏ذوي القدرات الخاصة، فضلا عن مشاركة أبنائنا المصريين ‏بالخارج أصحاب القدرات الخاصة فيها.

 

في إطار توجيهات الرئيس "السيسي" إلى الحكومة بالحفاظ على حقوق العمالة الموسمية وغير المنتظمة، فقد أعلنت وزارة الهجرة طرح شهادة "أمان" للعمالة المصرية المغتربة في الخارج على غرار طرحها بالداخل، لتوفير تغطية تأمينية في حالات الوفاة الطبيعية أو الناتجة عن حادث.

وفي أواخر أبريل 2018، انطلقت فعاليات أول مبادرة من نوعها في العالم بعنوان "إحياء الجذور" برعاية وحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، والتي تهدف إلى الاحتفاء ‏الشعبي بالجاليات الأجنبية التي كانت تعيش في مصر، وزيارة ‏للأماكن التي تحمل ذكريات تلك الجاليات كأماكن نشأتهم ومدارسهم ‏وغيرها، وكانت هذه النسخة خاصة بالجاليات اليوناية والقبرصية، وكان لهذه الفعالية أصداء إيجابية للغاية على مستوى الدول الثلاث.

 

- كنتيجة للنجاح الذي حققته سلسلة مؤتمرات "مصر تستطيع"، قررت الوزارة البدء في إجراءات إنشاء مؤسسة "مصر تستطيع" لتصبح بمثابة كيان جامع للعلماء المصريين بالخارج، وتكون حلقة الوصل بينهم وبين كافة ‏الوزارات والجهات الحكومية المعنية، كما تتابع ‏كافة التوصيات المنبثقة عن مؤتمرات "مصر تستطيع"، علاوة على وإنشاء قاعدة ‏بيانات للعلماء المصريين ‏بالخارج، وتقديم منح تدريبية للمتفوقين من طلاب الجامعات، والتي تم الإعلان عن تدشينها خلال فعاليات مؤتمر "مصر تستطيع بالتعليم".‎

في إطار خطة الوزارة لربط الجيلين الثاني والثالث من أبناء المصريين المقيمين بالخارج، قامت الوزارة بتنظيم عدة زيارات وجولات في أماكن سياحية وتاريخية، ودورات في الأمن القومي بالتعاون مع أكاديمية ناصر العسكرية العليا، لتصحيح المفاهيم الخاطئة لديهم، كونهم سفراء مصر في الخارج وخط الدفاع الأول عن مصر حول العالم، فضلاً عن التعرف على أهم المشروعات التنموية القومية التي تنفذها الدولة المصرية للنهوض بها في عدة مجالات.

 

- انطلاقًا من حرص الوزارة على التفاعل مع المواطنين المقيمين بالخارج والتعرف على مشكلاتهم والتيسير عليهم، نظمت الوزارة أول منتدى للمصريين في الخارج تحت شعار "في إجازتك بوطنك نشوفك ونسمعك" في يوليو 2018, ومبادرة "سجل كيانك بالخارج.. واستعد لمؤتمرك بالداخل"، حيث تهدف المبادرة إلى التواصل المباشر مع هذه الكيانات والتعاون معها والاستماع الى افكارها واقتراحاتها بما يخدم خطة التنمية الشاملة لمصر ٢٠٣٠.

 

في ضوء تفعيل ‏تكنولوجيا ‏المعلومات والاتصالات لخدمة مواطني مصر بالخارج، بحثت وزيرة الهجرة مع وزير الاتصالات كيفية التسهيل على المقيمين بالخارج في إجراء تحويلاتهم النقدية بسهولة ويسر من خلال شبكة مراكز خدمات البريد المصري المنتشرة في ربوع مصر والتي يصل عددها إلى أكثر من 4 آلاف فرع. واتفق الوزيران على البدء في إقامة حملة ترويجية محلية ودولية في أماكن تواجد المصريين بالخارج بكثافة، وعلى كافة المنصات الإعلامية، للتعريف بما يقدمه البريد المصري من خدمات وتسهيلات لهم ومن أهمها التحويلات النقدية.

 

أعلن البنك المركزي عن ارتفاع إجمالي تحويلات المصريين العاملين بالخارج خلال الربع الأول من العام المالي الحالي 2018- 2019 بنسبة 1.5%، لتسجل 5.9 مليار دولار مقابل نحو 5.8 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام المالي السابق. وأوضح البنك المركزي أن إجمالي تحويلات المصريين العاملين بالخارج سجلت، خلال شهر سبتمبر2018، ارتفاعا بنحو 298 مليون دولار بمعدل 20.4%، لتحقق نحو 1.8 مليار دولار مقابل 1.5 مليار دولار خلال نفس الشهر من العام الماضي، وجاء ذلك بفضل السياسات المالية للدولة وجهود وزارة ‏الهجرة في إدماج المصريين بالخارج في استراتيجية التنمية.‎

 

- نحو استمرار التأكيد على أن مصر بلد أمن وسلام وحاضنة لكل الثقافات والأديان، أطلقت الوزارة أواخر سبتمبر 2018 فعاليات الاحتفاء بالمصريين ذوي الأصول الأرمينية والذين يعيشون في مصر منذ فترة طويلة، إن أنهم جزء لا يتجزأ من النسيج الوطني المصري ولعبوا دورًا مهمًا في تاريخ مصر الحديث بكافة المجالات.

 

- في إطار الجهود المتواصلة للقضاء على ظاهرة الهجرة غير الشرعية، أطلقت أول دورة تدريبية، بالتعاون مع المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية‎، وعليه تم تنظيم دورتي اعتماد مدربين بمحافظة الإسماعيلية في أكتوبر 2018، نتج عنهما تخريج 60 مدربا معتمدا.

 

- وانطلاقًا من الحرص على إشراك المواطنين بالخارج في عملية التنمية وتشجيعهم على الاستثمار في مصر، اجتمعت وزيرة الهجرة مع محمد فريد رئيس البورصة المصرية في منتصف أكتوبر 2018, وتم اعتماد المقترح المقدم من البورصة المصرية بخصوص السماح للمصريين بالخارج بالتكويد أو تحديث بياناتهم وذلك باستخدام جواز السفر على أن يكون ساري المفعول وأن يكون جواز سفر مميكن ويحتوي على الرقم القومي، وذلك بما يسهم في إزالة العقوبات والصعوبات التي تواجه المستثمرين المصريين المقيمين بالخارج والتي كانت تحد من نشاطهم وتعاملاتهم.

 

- كنتيجة لمساعي وزارة الهجرة لتوظيف قدرات وخبرات المصريين بالخارج في دعم خطة التنمية المستدامة بالدولة "رؤية مصر 2030"، أصدر رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي قرارًا بتشكيل لجنة وطنية لإعداد قاعدة بيانات متكاملة عن المصريين بالخارج برئاسة وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، وعضوية كل من ممثلي وزارات" الخارجية، والقوى العاملة، والتخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، والداخلية، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بالإضافة إلى ممثلي البنك المركزي المصري، وهيئة الرقابة الإدارية.

 

كما أطلقت الوزارة مبادرة "اتكلم مصري" لتعليم اللغة العربية لأبنائنا بالخارج، وذلك بالتعاون مع المجلس القومي للطفولة والأمومة ودار نهضة مصر للنشر, ويأتي ذلك في ضوء الحرص على ترسيخ الهوية الوطنية والثقافة المصرية لدى أطفال المصريين بالخارج،

 

- تفعيلاً لما تم الاتفاق عليه خلال القمة الرئاسية الثلاثية السادسة التي انعقدت أوائل أكتوبر 2018 بجزيرة كريت اليونانية بمشاركة الرئيس السيسي ورئيس وزراء اليونان ورئيس قبرص، تم إطلاق النسخة الثانية من مبادرة "إحياء الجذور.. نوستوس 2" بالعاصمة البريطانية لندن. وتضمنت النسخة الثانية الترويج لمبادرة "السيسي" لمكافحة فيروس "سي" واعتبارها نواة للترويج للسياحة العلاجية على مستوى الدول الثلاث مصر واليونان وقبرص، كما تضمنت عقد ورشتي عمل عن السياحة العلاجية، كما شهدت الفعاليات بحث سبل التعاون وتبادل الخبرات بين أطباء الدول الثلاثة ما أثمر عن الاتفاق على إنشاء قاعدة بيانات للاستفادة من خبراتهم، هذا إلى جانب بحث عودة حركة البواخر السياحية بين مصر واليونان وقبرص.

 

- عقدت الوزارة النسخة الرابعة من سلسلة مؤتمرات "مصر تستطيع" تحت عنوان "مصر تستطيع بالتعليم"، وشارك  فيه عدد من خبراء التعليم المصريين على مستوى العالم لبحث قضايا التعليم بكل فروعه ومجالاته, وذلك في ضوء استراتيجية بناء الإنسان المصري التي أعلنها الرئيس عبد الفتاح السيسي هذا العام، والتي يعد التعليم أحد محاورها الهامة.

أُضيفت في: 26 ديسمبر (كانون الأول) 2018 الموافق 17 ربيع آخر 1440
منذ: 9 شهور, 17 أيام, 8 ساعات, 1 دقيقة, 50 ثانية
IMG-20181226-WA0115.jpg IMG-20181218-WA0064.jpg IMG-20181226-WA0083.jpg
0
الرابط الدائم

التعليقات

24212
تحقيقات
آخر تحديثات
آخر تحديثات
مقالات
الأكثر قراءة